اجتماع لجنة مناصرة الشعب الفلسطيني

لجنة «مناصرة فلسطين» تدرس اقتراح بقانون لحظْر كافة أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني

أعلن النائب محمد العمادي رئيس اللجنة النوعية الدائمة لمناصرة الشعب الفلسطيني ترحيب مجلس النواب بقرار انضمام دولة فلسطين إلى محكمة الجنايات الدولية، آملاً أن تعقُب هذا القرار خطوة مهمة لمحاسبة الاحتلال (الإسرائيلي) على جرائم العدوان على الشعب الفلسطيني.
كما أدان العمادي قيام السلطات (الإسرائيلية) المحتلة باعتقال عضو المجلس التشريعي الفلسطيني النائب خالدة جرار، واستمرار اعتقال البرلمانيين الفلسطينيين، مطالباً المجتمع الدولي بالتدخل لإطلاق صراحها وزملائها فوراً.
جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة الذي عقد الأحد الماضي حيث جرت فيه مناقشة اقتراح برغبة بوقْف كافة أشكال التطبيع والاتصال بجميع أنواعه وأشكاله بين حكومة مملكة البحرين و(حكومة) الكيان الصهيوني، وإعادة فتح مكتب مقاطعة الكيان الصهيوني. واطلعت اللجنة على تقرير لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني بالمجلس عن الاقتراح ذاته.
كما ناقشت اللجنة اقتراحاً بقانون بشأن حظر كافة أشكال التعامل مع الكياني الصهيوني، واطلعت على تقرير لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني عن الاقتراح نفسه، وقررت متابعة المقترحات بهذا الشأن وإحالتها للجنة المختصة وإعداد دراسات قانونية شاملة عنها.
وأشار العمادي إلى أن اللجنة النوعية الدائمة لمناصرة الشعب الفلسطيني استعرضت في اجتماعها التقرير الخاص بما ورد في المذكرة المتضمنة للقرارات الصادرة عن البرلمانات والمنظمات العربية والإسلامية والأجنبية، والمتعلقة بالقضية الفلسطينية، الواردة من إدارة الشُّعبة البرلمانية خلال الفصل التشريعي الثالث.
وعلى صعيد متصل اطلعت اللجنة على الخطاب الوارد من وزارة الخارجية والمرفقة به نسخة من الرسالة الواردة من سكرتارية النائبة إليزابيث غيغو رئيسة لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الفرنسي، وارتأت اللجنة بعْث رسالة شكر وتعاون للنائبة الفرنسية تقديرهاً لجهودها وتشجيعها لمواصلة العمل حول الموضوع.
جدير بالذكر أن اللجنة النوعية الدائمة لمناصرة الشعب الفلسطيني تضم النواب: محمد العمادي رئيسًا، عبدالحميد النجار نائبًا، وعضوية كل من د. عيسى تركي، محسن البكري، الشيخ د. مجيد العصفور.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com