file1-9

متقاعدين وشباب من الحورة يلتقون معاً

التقى مؤخراً عدد فاق الخمسين فرداً من شباب منطقة الحورة والمتقاعدين من أهلها على وجبة إفطار في أحد المطاعم الكبرى بمملكة البحرين، وهو لقاء يتم في سياق شهري يحرص على حضوره أكبر عدد من الأصدقاء القدامى المرتبطين بفريق التواصل المعروف (صوت وفيديو العربي)، ويتميز بكونه لقاء مفتوحاً يدور فيه الحديث عن ذكريات أيام الطفولة والصبى وما شهدته من أحداث محيية لاتُنسى كان مسرحها منطقة الحورة المعروفة بسواحلها الجميلة وكثرة أسماك البحر المحاذي لها وقت ذاك.
واتسم اللقاء الأخير بحرارة الأُخُوة وجرى فيه التأكيد على حرص كل فرد منهم على المشاركة فيه باعتبار وسيلة منشودة لتعزيز اللحمة الوطنية والتأكيد على الإخلاص المتبادل بينهم جميعا، لاسيما وأنه يجمع بين الأخ وأخيه والصديق بصديق طفولته التي يتذكرها الى يومنا هذا وإفاضة شعور بالسعادة وطيب الخاطر لساعات تمضي في اللقاء وكأنها دقائق
كما شهد اللقاء حضور السيد علي محمود جناحي الذي حرص على أن يلتقي بهذه الفئة التي تجدد ذكرياته بأصدقاء عمره الذين توافاهم الله ويرى أبناءهم وأحفادهم مجتمعين معاً.
وتحدث قائلاً «إن هذا اللقاء يجب أن يستمر ويتواصل ليهيء الفرصة لتجديد الذكريات والحفاظ على تاريخ المنطقة في أذهان أهلها الكرام»، وسرد في ثنايا حديثه قصصاً وذكريات عذبة عن جملة من الأحداث القديمة والسالقة من التي شهدها بعض الحاضرين.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com