bahrain

مجموعة أكسفورد: الاقتصاد البحريني يواصل نموه في المنطقة

أكد تقرير اقتصادي متانة الاقتصاد البحريني على الرغم من الأزمة الاقتصادية السائدة في المنطقة جراء تقلُّب أسعار النفط في البلاد، مشيرًا إلى أن من أحد أهم أسباب مواصلة نمو الاقتصاد البحريني هو استمرار ضخ الاستثمارات في البنية التحتية، في الوقت الذي تدفع فيه قطاعات غير المحروقات النمو الاقتصادي ليسجل أسرع نسبة نمو خلال عامين.
واستشهد التقرير الذي أصدرته مجموعة أكسفورد الاقتصادية مؤخرًا، بأرقام نشرها مجلس التنمية الاقتصادية في يوليو الماضي وأظهرت خالات نمو فصلية نسبتها 0.0.8% من يناير لغاية مارس وسنوية نسبتها 4.5%، وهي الأفضل منذ سنة 2014، بحسب التقرير.
وذكرت مجموعة أكسفورد نقلاً عن تقرير نشره مجلس التنمية الاقتصادية أن قطاع النفط في مملكة البحرين سجل نسبة نمو سنوية تقدر بـ12.4%، في الوقت الذي سجل فيه قطاعا الإنشاءات والخدمات نسبة نمو بـ2.7%.
وأشارت إلى أن قطاعي التعليم والصحة قد شهدا نمواً سنوياً نسبته 8.4%، فيما سجل قطاع الخدمات المالية نمواً سنوياً نسبته 3.1%. وقال التقرير إن قطاع الإنشاءات سيواصل النمو كونه القوة المحركة الرئيسية للنمو في الاقتصاد المحلي في ظل وجود مشاريع تطويرية بقيمة 32 مليار دولار رهن التنفيذ في البلاد.
وأشار التقرير إلى أن البحرين سجلت نمواً في القوة العاملة بلغ 7% خلال الأشهر الثلاثة الأولى هذا العام، حيث تم توظيف 46,669 في القطاع الخاص. وأشار التقرير نقلاً عن بيان أصدرته وكالة (فيتش) للتصنيف الائتماني إلى أن الإجراءات الجديدة التي اتخذتها الحكومة لمواجهة العجز قد تساهم في خفضه للنصف مع حلول العام 2018.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com