05eb12ae-7da0-4f90-81ce-048b04a980ca_1

مركز الحراك الدولي يطلق شعار “معاً لتخطِّي الإعاقة”

نظم المركز البحريني للحراك الدولي بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم بقاعة دار بنك البحرين الوطني للتأهيل بمدينة عيسى السبت الماضي، محاضرة بعنوان (التدخل المبكر وأثره على حياة الأشخاص ذوي الإعاقة وذويهم)، حاضر فيها كل من رئيس طلبة الإعاقة العقلية بالوزارة عبير الجودر، واختصاصي التخاطب مدحت محمد، كما روت طالبة الماجستير في علم النفس شريفة البوعينين تجربتها مع ابنها المعاق، بحضور جمع من أولياء الأمور ومنتسبي المركز.
وقالت مشرفة المركز الأستاذة أنيسة “بحكم وظيفتي كمشرفة أتلقى طلبات التسجيل في الروضة، أحتك بأولياء الأمور وأرى لهفتهم في منح أبنائهم فرصة تعليمية تتناسب مع ما هم بحاجة إليه من أمور تسهل عليهم تلقيهم للعلم في بيئة تعليمية مرنة ومريحة، وقد مرت علينا بعض الحالات التي وضعتنا في تساؤل: ماذا نفعل؟ وكيف نتصرف مع طفل مصحوب بإعاقة؟ وكيف أتعامل معه؟ وما الوجهة الصحيحة التي لابد ان أخطو إليها أولاً؟ ومتى أبدأ في تأهيله ليكون مستعداً للتعامل مع نفسه ومع من حوله؟ ولذلك نظمنا هذا اللقاء مع المختصين لنقل تجاربهم وخبراتهم لأولياء الأمور.
فيما تحدثت عبير الجودر عن التدخل المبكر وأثرة على حياة الأشخاص ذوي الإعاقة وذويهم، موضحة أن مصطلح التدخل المبكر يشير إلى توفير حاجات الأُسَر التي تهدف إلى معالجة مشاكل الأطفال المختلفة مثل تأخر النمو، والإعاقة بأنواعها المختلفة من خلال تقديم البرامج التدريبية والإرشادية حسب حالة كل طفل لمساعدته على النمو والتطور إلى أقصى درجة يمكن الوصول إليها.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com