مضايا

مسؤول أممي: قوافل إنسانية تتوجه إلى مضايا والزبداني والفوعة وكفرايا

النبأ: الأناضول

أعلن نائب المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة، فرحان حق، أن قوافل المساعدات المشتركة بين الوكالات الإنسانية ستتوجه إلى كفر بطنه شرقي الغوطة اليوم الخميس.
وقال المسؤول الأممي في مؤتمر صحفي بمقر المنظمة الدولية في نيويورك، إن قوافل المساعدات المتوجهة إلى كفر بطنه تشتمل على مواد غذائية ومستلزمات صحية تكفي حوالي 20 ألف شخص.
ونوه أن “الأجهزة الأمنية لا تسمح بإدخال المواد الجراحية التي تم الموافقة عليها سابقا”.
وأردف حق قائلا “من المقرر أن تبدأ السبت المقبل الجولة الثانية من القوافل المشتركة بين الوكالات الإنسانية إلى أربعة مدن هي مضايا والزبداني والفوعة وكفرايا”.
وأكد أن “منظمة الصحة العالمية قدمت في الشهرين الماضيين 15 طلبا إلي الحكومة السورية لإرسال أدوية ومستلزمات طبية لما يقرب من 2.5 مليون شخص في 53 منطقة محاصرة، وتلك التي يصعب الوصول إليها”.
وأوضح حق أن “السلطات السورية وافقت على إرسال الأدوية والمستلزمات الطبية إلى دوما ومضايا والمعضمية في ريف دمشق ،بينما لا تزال الطلبات الآخرى عالقة”.
وأشار أن “الأمم المتحدة تواصل دعوة جميع الأطراف لضمان الوصول السريع وغير المشروط، ودون عوائق، للمساعدات الإنسانية إلى جميع المحتاجين في جميع أنحاء سوريا”.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com