عصابة تدفيع الثمن

مستوطنون يخطّون شعارات عنصرية ويعطبون مركبات في القدس

خطّ مستوطنون يرجّح تبعيتهم لعصابة “تدفيع الثمن”، فجر اليوم الاثنين (14 مايو 2018)، شعارات عنصرية باللغة العبرية على جدران منازل بحي شعفاط وسط القدس المحتلة، كما أعطبت إطارات 28 مركبة تابعة لمواطنين مقدسيين في نفس المنطقة.
يذكر أن عصابة “تدفيع الثمن” لطالما ارتكبت مثل هذه الاعتداءات بحق ممتلكات ومقدسات المواطنين في القدس وخارجها دون ملاحقات من أجهزة أمن الاحتلال.
وقال شهود عيان لوكالة الأناضول إن مستوطنون أعطبوا خلال ساعات الليل، إطارات 28 سيارة لمواطنين فلسطينيين في حي السهل في بلدة شعفاط.
وأضافوا إن المستوطنين خطّوا أيضا شعارات معادية للعرب على بعض الجدران في الحي.
وفي هذا الصدد، قالت الشرطة الصهيونية في تصريح صحفي حصلت وكالة الأناضول على نسخة منه: “تم خلال ساعات الليل إعطاب إطارات عدد من السيارات في القدس وخط شعارات على سيارات وعلى جدران منازل”.
وأضافت: “شرعت الشرطة بالتحقيق في الحادث”.
وليست هذه هي المرة الأولى التي يُقدم فيها مستوطنون على مثل هذا الاعتداء في حي السهل الملاصق لمستوطنة “رامات شلومو” المقامة على أراضي شعفاط.
وسبق للمستوطنين أن قاموا قبل عدة أشهر بإعطاب إطارات وخط شعارات معادية للعرب في حي السهل.
ويطلق المستوطنون على هذه الاعتداءات اسم ” تدفيع الثمن” التي تشمل الاعتداء على ممتلكات فلسطينية ومقدسات إسلامية ومسيحية.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com