أشجار زيتون

مستوطنون يهود يقطعون أشجار زيتون مثمرة جنوب الخليل

أقدم مستوطنون يهود، اليوم الإثنين (10 سبتمبر 2018)، على تقطيع أشجار زيتون مثمرة في منطقة التواني الفلسطينية بيطا جنوبي مدينة الخليل (جنوب القدس المحتلة).
وأفاد منسق اللجنة الوطنية لمقاومة الاستيطان بيطا، راتب الجبور، بأن مستوطني مستوطنة “ماعون” المقامة على أراضي الفلسطينيين في تجمع التواني، قاموا بتقطيع 15 شجرة زيتون في منطقة الحمرا، يزيد عمرها عن 25 عامًا.
وأشار الجبور في حديث لـ”قدس برس”، إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي يقدم فيها المستوطنون على تقطيع أشجار الزيتون، والتي تعود لكل من المواطنين؛ أمجد وعلي وسليمان ربعي.
وحذر الناشط الفلسطيني، من تصعيد المستوطنين لاعتداءاتهم ضد أشجار الزيتون مع اقتراب موسم قطف الثمار، كما يجري كل عام مع بدء الموسم بتصاعد الاعتداءات.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com