الطائرات-الروسية-إلى-سوريا

مقتل طيارين روسيين جرّاء إسقاط طائرة سورية بمدينة «تدمر»

النبأ: الأناضول

أعلن مصدر في وزارة الدفاع الروسية، أمس السبت، إسقاط مروحية تابعة للنظام السوري، في محيط مدينة تدمر بمحافظة حمص، وسط سوريا، ومقتل طاقمها المكوّن من طيارين روسيين اثنين، بحسب الموقع الإخباري لقناة روسيا اليوم.
وأفاد المصدر (لم يسمه الموقع)، أن المروحية من طراز ” 25 – MI”، وأن طاقمها المكون من الطيارين، رفعت حبيبولين، ويفغيني دولغين، قتلا بعد إسقاطها.
وأوضح أن “الطائرة كانت تحمل كامل سلاحها، وشاركت في التصدي لهجوم شنه مسلحو تنظيم “داعش” على مواقع الجيش السوري في تدمر، واخترقوا خلاله خطوط دفاع الجيش السوري، وظهر خطر استيلائهم على تلال استراتيجية هناك”.
وسبق أن أعلنت وكالة “أعماق” المحسوبة على تنظيم “داعش” الإرهابي، “إسقاط مروحية كانت تحاول استهداف مواقع يسيطر عليها مسلحو التنظيم شرقي تدمر”، على حد قولها.
ويسيطر التنظيم، على مدينة تدمر، منذ أواخر مايو 2015، بعد انسحاب قوات النظام السوري منها، قبل أن تستعيد قوات النظام السوري السيطرة عليها في مارس الماضي، بدعم من سلاح الجو الروسي.
كما تجدر الإشارة، أن روسيا بدأت مهاجمة مدن سورية منذ نهاية أيلول الماضي، وتقول إن تدخلها بهدف ضرب مراكز تنظيم “داعش”، في الوقت الذي تُصر فيه واشنطن، وعدد من حلفائها، والمعارضة السورية، على أن الضربات الجوية الروسية استهدفت مجاميع مناهضة للأسد، والجيش السوري الحر، ولا علاقة لها بالتنظيم.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com