مجلس الشورى

مكتب الشورى يدرس وضع آلية بالتعاون مع النواب للتعامل مع البرلمان الأوروبي

بحث مكتب مجلس الشورى خلال اجتماع عقده الإثنين الماضي برئاسة معالي السيد علي بن صالح الصالح رئيس المجلس، بلورة موقف حيال ما يصدر عن البرلمان الأوروبي من قرارات وبيانات تجاه مملكة البحرين، وذلك على ضوء ما تضمنته هذه البيانات والقرارات من معلومات مغلوطة تتناول الشأن الداخلي لها، وأعرب المكتب عن آسفه لاعتماد البرلمان الأوروبي على تقارير ومعلومات تفتقر إلى المصداقية والمصادر الصحيحة، وقرر في هذا الإطار دراسة وضع آلية بالتعاون مع مجلس النواب للتعامل مع البرلمان الأوروبي، وفتح قناة للحوار المتبادل والمستمر بين الطرفين بما يسهم في تعزيز العلاقات الإيجابية القائمة بين السلطة التشريعية في البحرين والبرلمان الأوروبي.
وأكد خلال الاجتماع الذي حضره السيد جمال محمد فخرو النائب الأول لرئيس مجلس الشورى ورؤساء اللجان الدائمة وأمين عام المجلس والمستشار القانوني، على أن مسيرة التنمية والإصلاح في البحرين بقيادة حضرة صاحب الجلالة ملك البلاد المفدى حفظه الله قد شهدت الكثير من الإنجازات على صعيد صيانة وحماية حقوق الإنسان بشكل خاص وتكريس دولة المؤسسات والقانون، مما جعل من البحرين مثالاً رائداً على مستوى المنطقة، إضافة إلى العديد من التطورات التي تحققت على كافة الأصعدة والمجالات الأخرى التي شهدتها البحرين بشكل عام.
بعدها، اطلع المكتب على رسالة الدكتورة بهية الجشي رئيس البعثة الدبلوماسية للمملكة لدى مملكة بلجيكا، والمرفق بها مقترح برنامج تدريب لفهم سياسة الاتحاد الأوروبي، وكيفية التعامل مع مؤسساته، وتركيبة البرلمان الأوروبي وطريقة عمله واتخاذ قراراته، والمصمَّم خصيصاً لأعضاء مجلسي الشورى والنواب البحرينيين، حيث أشاد المكتب بدور البعثات الدبلوماسية البحرينية وما تقوم به من دور في خدمة العمل البرلماني وتفعيل المشاركات الدولية وإبراز أعمال وإنجازات المجلسين، ونشر المكتسبات التي تحققت في ظل المشروع الإصلاحي والمسيرة الديمقراطية المباركة .

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com