ميليشيات الحوثي

ميليشيات الحوثي تعترف بمقتل قياديين لها في الحديدة

اعترفت قيادة ميليشيات الحوثي الانقلابية في اليمن بمقتل قائدين عسكريين تابعين لها في جبهة الساحل الغربي، الأربعاء (12 سبتمبر 2018).
وذكرت وسائل إعلام تابعة للميليشيات أن اللواء محمد عبد الملك صالح عاطف قائد ما يسمى اللواء 140، واللواء علي صلاح محمد القيري قائد ما يسمى اللواء 190 دفاع جوي قتلا في جبهة الساحل الغربي جنوب مدينة الحديدة.
واعترفت الميليشيات بأن الجيش الوطني والمقاومة الشعبية نفذا عملية عسكرية واسعة، وصفتها “الحوثي” بأنها واحدة من أكبر العمليات التي نفذت في جبهة الساحل الغربي تحت غطاء جوي كثيف دعمت به مقاتلات تحالف دعم الشرعية ومروحيات الأباتشي الهجوم بأكثر من 50 غارة.
وأكدت مصادر ميدانية أن قوات الجيش الوطني سيطرت بشكل كامل على دوار مطاحن البحر الأحمر، وبداية شارع الخمسين، ومنطقة مصانع إخوان ثابت، وشارع صنعاء من دوار المطاحن إلى مثلث “كيلوا 16″ شرق المدينة.
وشوهدت مدرعات وعربات قوات الجيش الوطني وهي تجوب شارع صنعاء باتجاه “كيلوا 16″ حيث أحكمت قوات الشرعية السيطرة عليه، وسط اشتباكات ومواجهات عنيفة تقدم خلالها الجيش الوطني نحو الضواحي الشمالية للمدينة من أجل إحكام الحصار على الميليشيات الانقلابية المنتشرة في أنحاء الحديدة.
المصدر: دبي – العربية.نت

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com