54188290000000_original

ناشطون حقوقيون: 160 معسكراً تضم أكثر من مليون شخص في تركستان الشرقية

ناشد المواطن التركستاني الطالب نور أحمد برهان من منطقة كورولا الكائنة في تركستان الشرقية عبر (أخبار الآن، دبي، الإمارات العربية المتحدة) المجتمع الدولي والاتحاد الأوروبي ومنظمات حقوق الإنسان التدخل السريع والفوري على حد تعبيره كي يُسمحَ له بالتواصل مع أفراد أسرته المحتجزين في معسكرات الاعتقال في بإقليم شينجيانغ (تركستان الشرقية) التي تُسمى من قبل السلطات الصينية (معسكرات إعادة التأهيل).
وحال برهان كحال الكثيرين من الطلبة الدَّارسين خارج الصين والذين يعانون اضطهاداً واضحاً متمثلاً بمنع السلطات الصينية من التواصل مع أفراد أسرهم المحتجزين في معسكرات الاعتقال بإقليم شينجيانغ وما يشهدونه من حالات التعذيب المستمرة وإجبارهم على ممارسة طقوس تتنافى مع التعاليم الإسلامية وحرمانهم من الصلاة في المساجد.
ويطالب برهان منظمة الأمم المتحدة بإيجاد حل سريع كي يُسمح له بالتواصل مع أفراد أسرته بعد انقطاع اتصاله عنهم منذ سنتين، فوالداه وأعمامه وزوجته وابنه لم يرهم منذ سنتين بعد اعتقالهم من قبل السلطات الصينية واحتجازهم في معسكرات الاعتقال، وذكر أنه على جهل تام بأوضاعهم المعيشية ولايعلم إن كانوا على قيد الحياة أم لا.
ويشار إلى أنه منذ سنوات خلت كان الروتين اليومي للإيغوريين المحتجزين داخل معسكرات الاعتقال تلك يشتمل على حفظ وغناء الأغاني الصينية وكتابة المقالات وقراءة النصوص الشيوعية، إضافة إلى الاستماع إلى ساعات من المحاضرات حول الحزب الشيوعي الصيني.
وثمة صور كثيرة وصلت إلينا بعد التواصل مع ناشطين حقوقيين من الإيغور تبين حياة المسلمين داخل هذه المعسكرات، والتي يقال إنها تبلغ 160 معسكراً وتضم أكثر من مليون شخص من نساء وأطفال ورجال من كافة الأعمار وليس من عمر محدد كما يُذكَر في الإعلام.
وقد نفت السلطات الصينية من جهتها في بادىء الأمر وجود معسكرات إعادة التأهيل، وقالت إن المرافق أداة فعالة لحماية البلاد من الإرهاب! وتوفير التدريب المهني للإيغور، إلا أن التقارير التي قدمتها بعض المنظمات الحقوقية والأممية أظهرت غير ذلك، وبينت أن المحتجزين داخل المخيمات بالمعسكرات تلك معتقلون رغماً عنهم، ويخضعون للتلقين السياسي والمعاملة القاسية على أيدي مشرفين ومسؤولين تابعين للسلطات الصينية، ويتحملون قساوة الظروف الخاصة بالمخيمات وما تحمله من ممارسات الضغط والابتزاز.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com