The Israeli settlement of Har Homa in East Jerusalem

«هآرتس»: عشرات الملايين تُنقَل للمستوطنات من جهات وهمية بالعالم

كشف تحقيق صحفي مطول لصحيفة (هآرتس) العبرية، نشر يوم الجمعة 24/6/2016، أن عشرات ملايين الشواكل تُنقل إلى المستوطنات والبؤر الاستيطانية من جهات وهمية في الأرجنتين وفي دول أميركا الجنوبية، وكذلك من الولايات المتحدة الأميركية. وبحسب الصحيفة فإن التحقيق الذي استمر العمل عليه نحو عام وثمانية أشهر، يُظهِر أن هذه الأموال التي تنقل تُعد مخالفة للقوانين.
وأشارت إلى أن رجال أعمال يهودًا، من أصول أرجنتينية وأميركية وغيرها متورطون في هذه القضية من أجل دعم الصهيونية والحركات اليمينية المتطرفة. ويشير التحقيق الصحفي إلى أن تلك الأموال لم تدخل ضمن نطاق الدعم الرسمي، وأن مؤسسات تعمل في (الدولة) العبرية لتعزيز البناء في المستوطنات، توفر نقل تلك الأموال من خلال شركات استثمارية تعود لرجال الأعمال بدعم من جهات سياسية (إسرائيلية).
ووفقًا للتحقيق فإن نقل الأموال يتم سنويًّا، ومنذ سنوات طويلة. وأشارت إلى أنه على سبيل المثال بلغ مجموع التبرعات من شركة واحدة عام 2000 أكثر من 4 ملايين شيكل، وفي عام 2006 بلغت 870,000 شيكل، وفي عام 2010 بلغت 6.5 ملايين شيكل من الشركة ذاتها.
وأشارت الصحيفة إلى أن إحدى الشركات غير الربحية في بنما وهي من دول الملاذات الضريبية، قدمت للمستوطنات دعمًا بمبلغ 8.2 ملايين شيكل في عام 2014، مبينةً أن الأرقام خلال العقد الجاري تظهر تدفقًا ماليًّا كبيرًا لتعزيز فكرة الصهيونية والاستيطان.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com