8af

واشنطن تصدم الكيان الصهيوني بوضع علامة على منتجات المستوطنات

بدأت سلطات الجمارك الأميركية الأسبوع الماضي بوسم منتجات المستوطنات لتمييزها عن باقي المنتجات الصهيونية، في خطوة وصفتها مصادر سياسية صهيونية بـ”الصدمة غير المتوقعة”.
وذكرت القناة الصهيونية الثانية أن السلطات الأميركية أبلغتها أن الإجراء معمول به منذ سنوات، لكن تحقيقاتها أثبتت أن وسم الجمارك الأميركية كان يكتفي فقط خلال الفترة الأخيرة بوصفها بأنها “منتجات المستوطنات”.
وطالبت مصادر سياسية صهيونية بتوضيحات من الإدارة الأميركية حول هذه المسألة قائلة بأن لدى الكيان الصهيوني أيضاً خطوطاً حمراء.
ووصف مجلس مستوطنات بالضفة الغربية المحتلة الخطوة بغير المنطقية والتي تستهدف الاستيطان بالضفة. وأشار إلى أن الولايات المتحدة تتعمد وسم منتجات المستوطنات من خلال الخداع ومحاولة المس بالكيان الصهيوني.
من جهته، نفى دان شبيرو السفير الأميركي في (إسرائيل) وجود تعليمات جديدة بهذا الخصوص. وقال إن الإجراء متبع منذ التوقيع على اتفاق أوسلو.
ونقلت القناة الثانية عما يعرف بالمنتدى القانوني اليهودي قوله، إن الإجراء منذ ذلك الحين كان يقضي بوسم المنتجات الفلسطينية وليس المُصَنَّعة في المستوطنات.
ويأتي القرار مؤيِّدا لإجماع أوروبي على تمييز منتجات المستوطنات ومقاطعة المؤسسات الصهيونية التي تتعامل مع المستوطنات.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com