JBR_9687

ولي العهد: نواصل تسخير الجهود لدعم صناعة الفرص الواعدة في مختلف مسارات التنمية

أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى، النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، على أن مملكة البحرين تواصل تسخير الجهود نحو دعم صناعة الفرص الواعدة في مختلف المسارات التنموية؛ بما يحقق مردوداً مستداماً للمحافظة على أسس الارتقاء الحقيقي بالمستوى المعيشي للمواطن.
وقال سموه إن مملكة البحرين اعتمدت في تحقيق ذلك على تحديد وجهة أولوياتها التنموية، ووضع استدامة المخرجات معياراً يقاس به التقدم في تحقيق الأهداف التنموية المنشودة؛ لتضاف إلى رصيد المكتسبات التي حققتها.
ولدى لقائه بقصر القضيبية أمس الثلاثاء السيد بيتر غروهمان الممثل والمنسق المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي بمناسبة انتهاء فترة عمله ونائبه السيد أمين الشرقاوي، قال سموه إن البحرين حرصت على انتهاج سياسة التعاون والانفتاح في علاقاتها الاستراتيجية مع مختلف المنظمات والأجهزة الدولية المتخصصة، وجعلت من ذلك نهجاً تسير عليه واعتمدته رافداً يدعم التقدم في برامجها التطويرية والتنموية.
وتمنى سموه للسيد غروهمان التوفيق في مهامه المقبلة، منوهاً بما قدمه من إسهامات خلال فترة عمله في البحرين، مضيفاً أن المملكة تتطلع لمواصلة تعزيز التعاون والتنسيق مع كافة الأجهزة الأممية، وأن يستمر تطوير مستويات العمل المشترك مع مكتب البرنامج الإنمائي الأممي، مشيداً بدوره في تدشين العديد من المبادرات والبرامج ذات القيمة المضافة.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com