A man walks past the site of car bomb attack in Buhriz

10 قتلى و25 مصاباً بهجوم انتحاري شمالي بغداد

النبأ: الأناضول

قُتل 10 عراقيين على الأقل، بينهم عناصر من الجيش، وأصيب نحو 25 آخرون بجروح صباح اليوم الاثنين، في هجوم نفذه انتحاري يقود سيارة مفخخة، استهدف حاجزاً أمنيا بمدخل قضاء الخالص التابع لمحافظة ديالى شمالي العاصمة بغداد، وفقا لمصدر أمني.
وقال ايهاب علي، منتسب في شرطة القضاء، للأناضول، إن “إنتحاريا يقود سيارة مفخخة، فجّر نفسه وسط طابور للسيارات المدنية، لدى اقترابه من المدخل الشمالي لقضاء الخالص”، مشيرا أن “الهجوم أوقع في حصيلة أولية 10 قتلى ونحو 25 مصاباً”.
وأضاف أن “الانفجار وقع عندما كانت عشرات السيارات تنتظر دورها لغرض التفتيش من قبل عناصر الجيش، قبل السماح لها بدخول القضاء”، لافتا أن “الانفجار كان عنيفا، وتسببت بإحراق عدد من السيارات، وتدمير المباني القريبة”.
ولم تعلن أية جهة مسؤوليتها حتى اللحظة عن التفجير الانتحاري، لكن المدن العراقية في وسط وجنوب البلاد عرضة لهجمات شبه يومية يشنها في الغالب عناصر تنظيم “داعش” الإرهابي، عبر سيارات مفخخة وانتحاريين وعبوات ناسفة، مما يوقع قتلى وجرحى، معظمهم مدنيون.
وتواصل القوات العراقية حملة عسكرية واسعة لطرد مسلحي “داعش” من غرب البلاد وتحديدا في محافظة الأنبار، وكذلك الزحف شمالا نحو الموصل، معقل “داعش” الرئيسي في العراق إلى الشمال.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com