تأملات

تأملتُ.. (التفاضل) بين البشر فوجدتها في خمس، فثمة (الشكل، والقلب، والسعي، والقدرات، والأدوات)، أما في الشكل فنجد الله تعالى يقول «وَلأَمَةٌ مُؤمِنَةٌ خَيرٌ مِن مُشرِكَةٍ وَلَو أَعجَبَتكُم»، وفي القلب جاء «إِلا مَن أَتَى اللهَ بِقَلبٍ سَليمٍ»، وفي السعي نجد «وَأَنْ لَيسَ لِلإِنسانِ إِلا ما سَعى»، ومع القدرات قالَ «إِنََّ اللهَ اصطَفاهُ عَلَيكُم وَزادَهُ بَسطَةً فِي العِلمِ وَالجِسمِ»، ومع الأدوات قالوا «أَنّى يَكونُ لَهُ المُلْكُ عَلَينا وَنَحنُ أَحَقُّ بِالمُلْكِ مِنهُ وَلَم يُؤتَ سَعَةً مِنَ المالِ»، لينتهي أمر التفاضل نحو الثلاثي (القلب أولاً، فالقدرات والأدوات ثانياً، والسعي أخيراً) فتعهدهم بالشكر تشغيلاً فحسب.
تأملتُ.. (المحضن incubator، أو (Think tank وهو المكان الذي تتفاعل فيه مجموعة الأعضاء عبر الأفكار والمشاعر أو المشروعات، لتتبعها مرحلة النماذج والمنتجات، (والزمن ركيزتها)، لذا لاتضجر حين لاتتحقق عبره آمالك وأحلامك، ذلك بحكم أنه (محضن)، فلعل عبْرَه تم الاستيعاب والتفاعل مِن أحدِ مَن حضر فأنجز ما أطلقته من فكر أو مشروع، في وطنه، او مجاله، او صناعته، فـ(غاندي) مثلاً احتضنته بريطانيا فجنوب أفريقيا، وانطلق في الهند، وقاعدة Nasa الأميركية وصلت للقمر عبر عالِم ألماني احتضنته في فلوريدا، وجائزة نوبل احتضنتها شركة بترول روسية، والدولة الأُموية في الغرب احتضنتها إسبانيا، ودعوة رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم احتضنتها في مستهلها الحبشة.

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com