تراجع أداء المنتخب البحريني لكرة القدم

تعبت الجماهير من خيبات الأمل في منتخب البحرين لكرة القدم إثْر نتائجه السلبية والمتتالية على كافة المستويات السنية والشباب والأولمبي والأول، حيث شهدت السنوات الاخيرة تراجعاً كبيراً في أداء المنتخب البحريني لكرة القدم على المستوى الجماعي والفردي، مما أثار انتقادات كثيرة تجاه المدربين واللاعبين والمسؤولين في اتحاد كرة القدم، مما يؤكد على أن هناك مشكلة في مجال الكرة البحرينية لم تعالَج بعد!
وقد أصبحت منتخباتنا تمر بحالة عدم استقرار فني، نتيجة تعيين وإقالة العديد من المدربين، واستبعاد أعداد من لاعبيه المجيدين في فترات متلاحقة، وبدلاً من تصحيح الوضع السيء تم الاتفاق مع مدرب مستهلَك سبق له التدريب في الدوري البحريني لتدريب المنتخب الأولمبي مما زاد الطين بلة، وخرج على يد هذا المدرب غير الكفء من التصفيات الآسيوية، والذي لم يكتف بهذه الخيبة بل خرج علينا بتصريح عجيب قال فيه إن الفوارق كانت واضحة! وهذا التصريح ينم عن أن هذا المدرب لايصلح لمثل هذه المهمات!
والآن على الاتحاد البحريني لكرة القدم أن يستعين بكوادر ومدربين وطنيين وما أكثرهم، وممن يمتلكون لمسة فنية وباستطاعتهم دمج الجيلين الحديث والمجرِّب للخروج بمنتخب يمزج بين الخبرة والمهارة، ومع إعطاء أولئك المدربين الوطنيين الفرصة الكافية لتولِّي تدريب المنتخبات وفسْح المجال لهم لإثبات وجودهم، كما أن على القائمين على الاتحاد التفكير والعمل بجد وإخلاص لوضع خطة مستقبلية استراتيجية لكافة الفئات للارتقاء والنهوض بمستوى كرة القدم البحرينية بعون الله وتوفيقه.

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com