حساب توازن.. ما الهدف منه؟

كشف وزير المالية الشيخ أحمد بن محمد آل خليفة عن توجه الحكومة لإحالة مشروع قانون للسلطة التشريعية يحول بمقتضاه حساب صندوق احتياطي الأجيال لحساب توازن، ووصل رصيد صندوق احتياطي الأجيال إلى 552,660,680 دولاراً في العام 2015 وهو المبالغ المستقطعة من صادرات النفط الخام لصالح الصندوق.
وتطرق إلى أن الحكومة بصدد إحالة مشروع قانون جديد يتعلق بتنظيم حساب الاحتياطي ليكون حساب توازن. وقال «ستُضَخ الأموال إلى حساب التوازن في حال الرخاء، وفي حالات الضرورة يتم السحب منه لتغطية العجوزات».
كما تطرق الوزير للأسباب التي دعت الحكومة لذلك، وهي:
• إن تحويل احتياطي الأجيال لحساب توازن يغطي العجز.
• إن القانون الحالي للصندوق يمنع الحكومة من التصرف في أموال الصندوق دون قانون معتمَد من السلطة التشريعية. ويعني تحويل احتياطي الأجيال لحساب توازن عدم الحاجة لموافقة السلطة التشريعية على عمليات السحب من الصندوق.
ويجب علينا جميعاً أن نتذكر أن صندوق احتياطي الأجيال هو الشجرة المثمرة التي غرسها نواب البرلمان السابقون من سنة 2006 إلى اليوم والتي نمت وأثمرت هذه المبالغ وساهمت برفد العجز بميزانية 2017/2018 بمبلغ مائتي مليون دينار بحريني والذى وافقت عليه السلطة التشريعية وأقرته بناء على طلب الحكومة.
وفي الحقيقة أن صندوق احتياطي الأجيال أصبح بمثابة صندوق الاحتياطي العام للدولة والذى ثبت عملياً من خلال لجوء الحكومة للسحب منه عند الحاجة. وكذلك نود الإشارة إلى أن الحكومة أوقفت الإيرادات التي تدخل في هذا الحساب من إيرادات بيع النفط للعامين 2017 و2018 وذلك بسبب العجز في إيرادات الدولة.
ولانريد أن نستبق الأحداث والحكومة لم تقدم مشروع القانون بعد ولكن نريد أن نقدم وجهة نظر في هذا الموضوع الاقتصادي المهم ونبين أن الحاجة الأساسية والحقيقية هي في إيجاد صندوق احتياطي عام للدولة مع الإبقاء على صندوق احتياطي الأجيال الحالي وما يرفده من إيرادات من مبيعات النفط المتفق عليها. ولا مانع من أن تتوافق السلطة التشريعية مع الحكومة بأية صيغة كانت للتعديل على قانون صندوق احتياطي الأجيال الحالي بما يتضمن إضافة مادة تنص على أنه يحق ويُسمح للحكومة بالسحب من صندوق احتياطي الأجيال لحساب الاحتياطي العام وقت الحاجة دون الرجوع للسلطة التشريعية.
وبهذه الطريقة نكون قد أوجدنا صندوقين أوحسابين يخدم أحدهما الآخر.. حساب يوفر القرش الأبيض لليوم الأسود وحساب ينفق القرش الأبيض في اليوم الأسود، وهذا هو التوازن المطلوب.

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com