فارس الميدان «خليفة بن سلمان»

كم هو جميل أن تقرأ كتاباً مبسَّطاً وغير معقَّد عن شخصيات ورموز لايستطيع أيٌّ منا أن ينساها. وعن تاريخ يتحدث عن ماضي البحرين، وعن أحداث تركت بصمة على مملكة البحرين يجهلها الكثير من المواطنين. فكل تلك الشخصيات والرموز والاحداث ملخَّصة في كتاب صغير من عدة صفحات ومليء بالصور، وكل صورة تتحدث عن حقائق لرجل عظيم قيادي ودبلوماسي وسياسي شهد له الجميع على كل ما يقوم به في قضاء حوائج الرعية والسهر على تلبية متطلباتهم.
(فارس الميدان).. كتاب مفيد يَحْسُنُ من كل منا أن يقرأه، وقد قرأته أنا شخصياً عدة مرات، وفي كل مرة أكتشف ملامح من شخصيات رجل عظيم مخلص لربه ولوطنه وشعبه. وخلال قراءتي لهذا الكتاب تذكرت تلك الأحداث المؤسفة التي مرت على البحرين قديماً وتذكرت تلك المآسي وتذكرت كيف كانت وقفة هذا الرجل المخلص لربه ولوطنه.
كيف لا وهو الأمير خليفة بن سلمان سليل المجد، فخر البحرين، والأحداث والمعلومات التي ذُكِرت في هذا الكتاب مفيدة للأجيال القادمة لتتعلم كيف استطاع هذا الرجل الفذ (خليفة بن سلمان) أن يبني حضارة ونهضة البحرين، وكيف آثر مصلحة البحرين فوق مصلحته لتبقى البحرين عزيزة أبيَّة، وكيف وقف ضد الإرهاب وجاهد كثيراً وتحمَّل الكثير، وكم أنه رجل كريم شجاع وقف مع الشعب في أمور كثيرة منها علاج المحتاجين وتعويض مَن تضرَّر في الأزمة الأخيرة التي عصفت بالبحرين وغيرها من أمور تجدها في هذا الكتاب ملخَّصة ومبسَّطة.
إن هذا الكتاب قيم جداً، وهو يحتوي على الكثير من الأحداث، مما يدعوني لأنْ أقترح على وزارة التربية والتعليم تدريسه في مدارس البحرين الحكومية والخاصة؛ ليكون منارة لحضارة البحرين الحديثة وما ساهم به هذا الأمير من جهد ومَراس وعزم ومتابعة في بناء نهضتها الحديثة، وتعريف الأجيال الحالية والقادمة بمكانة الأمير خليفة بن سلمان.
وأخيراً رسالة شكر أوجِّهها لمؤلف هذا الكتاب ألا وهو الكاتب البحريني خليفة صليبيخ على هذا المحتوى الممتاز وعلى ما أبرزه من ملامح شخصية الأمير خليفة بن سلمان حفظه الله، فوفقك الله وإلى المزيد من الكتابات القَيِّمة.

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com