كلام معالي المشير

في خطابه القوي والواثق حدد معالي المشير خليفة بن أحمد آل خليفة رؤية ورسالة قوة دفاع البحرين بوضوح. وأكد بنبرة القائد العسكري عدة معان تليق بمناسبة اليوبيل الذهبي لتأسيس قواتنا المسلحة.
فهذا البناء العسكري الكبير هو من إنجازات جلالة الملك منذ انطلاقة قوة الدفاع قبل خمسين عاماَ. وأن جلالته ومنذ أنْ كان ولياً للعهد هو الباني الأول لهذا الصرح المتين. وماتزال قوة الدفاع في صُلْب اهتمامات جلالته، وكانت وماتزال هي من ثبَّتت – بفضلٍ من الله تعالى – عروبة وإسلام هذه الأرض والنظام والإنسان البحريني.
في كلمة معاليه رسائل موجهة بأن هذا الجيش المحترف هو حامي تراب هذه الأرض من الأطماع الخارجية والمؤامرات الداخلية، وأن المؤسسة العسكرية عصيَّة على من ينوي اختراقها والشر بها وبالوطن وبأمن المواطن.
إن تجربة البحرين في بناء قوتها العسكرية الضاربة تعتبر أنموذجاً مميَّزاً. حيث تم في تأسيسها الأول اعتماد العنصر الوطني من أبناء العوائل البحرينية العربية لبناء كيان صلب قادر على التصدي لكل الأخطار التي مرت بها البحرين. كما تمكنت قوة الدفاع من بناء عقيدة عسكرية تخَرَّج على أساسها جيل من الضباط والأفراد هم قمة في الانضباط العسكري الصارم. وأثبتت الأحداث والمشاركات الداخلية والخارجية صلابة العسكري البحريني وبأسه في ميادين الشرف والرجولة.

شظية:

شكراً لتلفزيون البحرين على احتفائه المميَّز بمناسبة تأسيس قوة دفاع البحرين.. الخمسين.

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com