ماذا بعد تخزين الأموال؟

ثمة أسلوب متبع من قبلي، لا أعرف ما الفائدة منه حقاً، وهو تخزين الأموال لمدة طويلة قد تزيد عن ثلاثة عقود، وأنا هنا لست ضد حِفظ وتخزين الأموال لغرض معين، كجمْعِها لغرض شراء بيت، أو لدفعها من أجل إكمال الدراسة الجامعية، أو الدخول في مشروع، فهذه الأساليب كلنا نتبعها ونشجع الآخرين أيضاً عليها.
جميعنا يعلم عن قصص النجاح الناتجة عن تخزين الأموال كيف أنها صنعت رجال أعمال كباراً، فهذا من قام بشراء الذهب وبات يبيعه ويشتريه وأصبح ثرياً، وأناس كُثْرٌ اشتروا عقارات مختلفة وما هي إلا فترة قصيرة إلا وباعوها بأكثر من عشرة أضعاف ثمنها، لكنني لم أتعرف على أشخاص خزَّنوا أموالهم وحصلت فيها زيادة أو ربحوا من دون أن يفعلوا شيئاً بها؟
أنا أعلم أن رأس المال جبان، لكن هذا لايبرر عدم فعل أي شيء بها، والفرص الاستثمارية المربحة لاتعد ولاتحصى، وجزء كبير منها ليس فيه أية مخاطرة، بينما من يخزنونها لاتجعلهم خاسرين فحسب بل تحرم الآخرين من فوائد وفرص كثيرة، فالعجلة الاقتصادية تدور بي وبك وبالآخرين.
المستغرب أيضاً أن طرق حِفْظ وتخزين الأموال تتم بالطرق البدائية، كأن يحفظها صاحبها في خزانة أو في بيته، ولو قلنا أنه حفِظها في بنك أو مصرف فإنه بالتأكيد سوف يطمئن عليها، وقد تزداد إذا ما قرر أن يُشَغِّلها عبر أساليب الربح والاستثمار المقدمة من البنوك والمصارف.
وما أزال أتذكر عدداً من أصدقائي الذين كانوا يجمعون القرش فوق القرش دون أن يستثمروا هذا المال. وإذ تعرضت أوطانهم إلى أزمات – وما من بلد إلا وتتعرض إلى أزمات فهذا الأمر لا نقاش فيه ولاسيما بعد الأزمة الاقتصادية العالمية عام 2008 وانهيار كيانات اقتصادية عملاقة – فقد هبطت قيمة العديد من العملات وبعضها إلى أكثر من النصف، فيا ليتهم استفادوا من أموالهم بشراء عقار أو تشغيلها في مشروع صغير يدر لاحقاً دخلاً جيداً.

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com