متطوعون يجب تكريمهم

هناك فئة تعمل في المجال التطوعي ولفترة طويلة من الزمن، وكثيرون يشهدون بذلك. وهذه النخبة الطيبة من المواطنين المخلصين اليوم يتساءلون ما نصيبهم من هذا العمل النبيل الذي يقومون به في خدمة الوطن، فهم لايسألون عن رواتب شهرية أو مكافآت مالية لأنهم عاهدوا أنفسهم على خدمة الناس، والحث على الطريق الصحيح في هذه الحياة.
قبل فترة ليست ببعيدة كان هناك تكريم لعدد من المتطوعين الذين خدموا هذا الوطن الحبيب، والذين يعد التكريم من حقهم فهم يستحقونه بل وأكثرمن ذلك.
ولكنني أنا أتساءل: هل أصبح المتطوعون الذين أمضوا سنين طويلة في هذا المجال منسيين؟ إن منهم من خدم النوادي الرياضية وعمل على نجاح دوراتها في شهر رمضان من كل سنة، ومايزال هذا المتطوع يخدم ويقدم الكثير من العطاءات المستمرة ومن دون توقف أو استسلام، كل ذلك من وقته الخاص وبجهوده الكبيرة. فالواجب علينا جميعاً أن نفخر بهذه الفئة المخلصة لله وللوطن ونعمل على تكريمهم ونحاذر من أن ننساهم يوماً فهم من خدم هذا البلد الآمن، فعلينا أيضاً أن نتذكر تلك المواقف وهم صامدون في صف الوطن والعمل على سلامة المواطنين، وكل ذلك يستحق أكثر من التكريم وتقدير.

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com