متى تقول شكرا..؟!

عليك أن تشكر كل من وقف معك في محنتك أو ساعدك على حل مشكلة خاصه بك، فكلمة (شكراً) بسيطة في لفظها كبيرة في معناها. ومن لايشكر الناس لايشكر الله. وهناك أمور كثيرة نعيشها ونواجه مواقف عديدة من أناس نخدمهم ونمد يد العون إليهم بل نحرم أنفسنا من أشياء جميلة ونقدمها لهم لأنهم طلبوا تلك المساعدة التي كانوا يحتاجون إليها في ذلك الوقت، ولكن للأسف الشديد إن بعض من هؤلاء لايأبهون برد الجميل لصاحبه، بل إن بعضهم حتى كلمة (شكراً) تكون صعبة على لسانهم! هذا التصرف من البعض يجعلك تبتعد عن عمل الخير ومساعدة الآخرين ويحرمهم من مساعدات هم يستحقونها.
وعلى أية حال يجب على الإنسان أن يعرف متى يرد الجميل إلى صاحبه بكلمة جميلة ودعاء من الله أن يجزيه خيراً على ما قدمه، وهناك أناس يحرمون أنفسهم كي يُسعِدوا غيرهم ويرتاح بالهم لتقديمهم هذا العمل الإنساني، وهناك من يشكر وهناك من لايشكر، بل ويحقد على مَن ساعده ويتهرب منه إذا كان الجميل في صورة دين، وربما لايتردد في تشويه سمعة الدائن تحت أي زعم أو افتراء!
أخي القارئ.. عليك أن تشكر كل من قدم لك مساعدة أو خدمة رغم أنه ليس مجبراً على عمل ذلك، وكلمة شكرا تكفيه فلاتبخل بها.
وعلى الجميع أن يقدروا الخدمات التي يقدمها الآخرون إليهم ويجازوهم خيراً.
هذه رسالة إلى كل من نسي أو تناسى من وقف معه في محنته وساعده على التغلب على مشاكله، بأن يرد الجميل في أسرع وقت. وعن نفسي أعرف الكثير من الذين وقفت معهم في محنهم، وأخيراً تجاهلوا وما زالوا لايبالون بخدمات الآخرين لهم.

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com