القاضي فرانك كابريو.. مثال لتطبيق روح القانون

انتشر في اليومين الماضيين في (التويتر) مقطع فيديو- حصد أكثر من ١٥ مليون مشاهَدة – لرئيس القضاة في مدينة بروفيدنسو، الرئيس السابق لمجلس محافظي ولاية رود آيلاند الأميركية.
فقد أبدع القاضي فرانك في محاكمته لمسن تجاوز عمره السادسة والتسعين، إذ أظهر مشهداً قمةً في الإنسانية، وقدَّم مثالاً رائعاً في تطبيق روح القانون الذي ربما يفتقده أغلب القضاة في مجتمعاتنا. فقد وجه القاضي إليه تهمة تعدِّي السرعة المحددة في قيادته السيارة في منطقة مدارس، فرد المسن على القاضي نافياً القيام بذلك في عمره البالغ ٩٦ سنة، وأنه لايقود السيارة إلا كل أسبوعين لأخْذِ ابنه المُقْعد والمصاب بالسرطان إلى المستشفي لفحْص دمه، والمفاجأة كانت في رد القاضي الذي قام بمدح المسن الذي يقوم بالعناية بابنه، فقد سأل القاضي عن عمر ابنه فأجاب أنه يبلغ ٦٣ سنة، فعندها تحركت إنسانيته وقام بالمزاح مع المسن وقال له “إنك رجل طيب”.
الخلاصة في هذا الموقف الرائع هو التطبيق لِما يسمى (روح القانون) الذي يفتقده كثير من القضاة في المنطقة العربية، فتطبيق القانون والحكم بموجبه لايجب أنْ يكون سِكِّيناً يُقْطَع بها البشر، فالقانون إنما وضعه البشر لتنظيم شؤونهم، ولابد أنْ يعترِيَه الخطأ والقصور، وهنا يبرز دور القاضي الحكيم الذي يحكم بما يمليه عليه ضميره، مع الحفاظ على القانون وروحه والحرص على أمن وسلامة المجتمع من التمادي أو التعدِّي على الغير.
فهل يجد هذا المثال أسماعاً تستفيد من هذا القاضي الذي تعلم من حياته وكوَّن خبرة تراكمية قلَّما نجدها في واقعنا العربي البائس.

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com