ايران.. ماذا تريد من الخليج..؟!

ويستمر مسلسل تصعيد العمليات الإرهابية الإيرانية في الخليج والمنطقة بكل استهتار وصلَف مَقيت، فبالأمس أُطلِق صاروخ حوثي إيراني من اليمن مستهدفا مطار الملك خالد بالرياض، وأعقبته تهديدات بضرب مطارات الإمارات والسعودية، وبعدها تفجير أنبوب النفط في البحرين.
نحمد الله تعالى أنْ حفِظ الأرواح وسلَّم في مطار الرياض، ولَم تكن هناك إصابات، ونحمده كذلك أنْ حفِظ المواطنين المتواجدين والقاطنين بمحاذاة موقع التفجير، ونقول حمداً وشكراً لله على سلامتهم. كما نتوجه بالشكر الجزيل لرجال قوة الدفاع ووزارة الداخلية وأفراد الدفاع المدني على جهودهم الكبيرة في السيطرة على الموقف، فالله تعالى الفضل والمِنَّة.
والسؤال المطروح.. ما الرسائل التي تريد طهران إرسالها لقيادات الخليج؟!
إيران تريد بث رسالة تقول إنها وأذرعتها الإرهابية الضاربة في البحرين والخليج مايزالون بقوتهم رغم الجهود الجبارة التي تقوم بها الدولة للجْم القلة الباقية المدربة، وإنه كذلك تشتيت لنوايا التحالف وأميركا بضرب حزب إيران اللبناني الذي بسط نفوذه بالكامل على لبنان بقوة السلاح.
الموقف يتطلب حذراً شديداً ويقظة بالغة من دول الخليج، وإحكام الرقابة دون تراخ ولا كلل على المواقع الحساسة والمهمة في البحرين والخليج، والتي قد تحاول إيران ضربها أو الإضرار بها عبر عمليات إرهابية تفجيرية جديدة وغيرها لا قدَّر الله.
والموقف يحتاج أيضاً إلى لملمة الأمور وتوحيد الصفوف ورصِّها قدر الإمكان؛ لأن الوضع ينبىء بمخططات إيرانية تدميرية جديدة في المنطقة، والمطلوب كذلك الالتفاف حول القيادة في البحرين، وأخْذ الحذر من كل من يريد شق الصفوف وتشتيت الجهود، كما أن على الجميع العمل على حفظ وتماسُك الجبهة الداخلية والتيقظ والانتباه لكل أمر أو حدث غير طبيعي يحصل، والتواصل مع رجال الأمن عند الحاجة. فليكن المواطنون جميعاً في هذا الظرف عيوناً لحِفْظ الامن والأمان في الوطن العزيز.
نسال الله أن يرد كيد إيران ومَن خلفها، ومَن تعاون معها في نحورهم.

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com