عفواً.. نريد ممثلين حقيقيين للتجار

في خضم معركة انتخابات غرفة تجارة وصناعة البحرين، وفِي غمرة المنافسة الحادة التي لم يسبق لها مثيل في انتخابات الغرفة، ينسى البعض أو يتناسى شرف المنافسة ويوغل في الطعن في الآخر ومحاولة إبراز نقاط ضعف لا من أجل المصلحة العامة، بل ولوَسْمِ هؤلاء أنفسهم بأنهم بلا عيوب أو أنهم هم المنقذون لوضع الغرفة.
نناشد الجميع التَّرَفُّع وعدم السقوط والتَّرَدِّي في تشويه المنافسين مهما كان التبرير، من العيب أن يكون فوز فلان على حساب تشويه سمعة علان، ولتكن منافستكم شريفة.
ونتمنى من أولئك الذين صدَّعوا رؤوس الناس بمثاليات وبوعود غير واقعية من أجل إبراز شخوصهم بأنهم هم المنقذون الأفذاذ لوضع الغرفة الذي أصبح منزوع الدسم وبلا فائدة للتجار تذكر، أن يتوقفوا عن ذلك.
ونأمل من لجنة الانتخابات أن تؤسِّس لرقابة مُحكمة وشفافية مطلقة في سير عملية الانتخابات؛ حتى لايخرج علينا من يطعن في نتائجها بالحق والباطل، كما حصل سابقاً.
وإلى كل المتَرَشِّحين جميعاً.. كبيرهم وصغيرهم، عضو سابق أو ليس عضواً، ليكن هدفكم انتشال الغرفة من وضع لاتُحسَد عليه، وألا يكون سبب ترَشُّحَكم الوجاهة أو الفوز بمقعد لقضاء مصالح فردية، وأنْ تكون الغرفة بمجلسها الجديد صِمَام أمان للقطاع التجاري بأجمعه، يحرُص على مصالحه وينافح عن كيانه بكل قوة وعزم، حتى يكون ممثلا حقيقيا لهم.
والله الموفق لِما فيه خير المستهلك والتاجر على حد سواء.
وللحديث بقية..

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com