نعم .. لقانون حجْب الثقة عن النائب

بعد أنْ انقضت أربع سنوات لنواب الشعب المنتخبين بخيرها وشرها، وبعد أنْ تكشفت للناخبين أخطاؤهم في اختيار البعض كنواب، لأدائهم الفاشل في الدفاع عن الشعب والذود عن حقوقه، وبعدما فقد الناس الأمل في البرلمان في أنْ يُحدِث تغييراً ملموساً يلبي تطلعات الناخبين، تثور الأسئلة الملحة.. ما هو الحل؟ وأين يكمن الخلل؟ هل هو في اللوائح والقوانين التي تطرح على البرلمان وآليات الرقابة المتاحة؟ أم هو بسبب اختيار أشخاص غير ذوي كفاءة كنواب؟ أم هو في تحوُّل النائب بعد وقت قصير من ممثل للشعب إلى ممثل للحكومة ومنافح عنها أمام احتياجات الشعب؟
لفت نظري مقترح الأخ العزيز الزميل فيصل الشيخ في مقاله أمس عندما اقترح أن يتم طرح مقترح تعديل في قانون تنظيم البرلمان والانتخابات بسنِّ قانون يسمح بحجْب الثقة عن النائب الفاشل في تلبية ما يتطلع إليه ناخبوه، وأنا أضم صوتي إلى مقترح أخي فيصل وأقول بهكذا قوانين وصلاحيات سيُدفَع النائب إلى تلبية وعوده ورفع مستوى أدائه أمام منتخبيه، وإلا فستتم إزاحته من المشهد واستبداله بمن يليه في الأصوات.
أتمنى أن يصل هذا المقترح إلى من يهمه إعادة الاعتبار لمجلس النواب من جديد، والمحافظة على المشروع الإصلاحي لجلالة الملك حتى لايأتي يوم لانجد فيه من يذهب للتصويت! فلا زال في الوقت متسع للإصلاح. والله الموفق.

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com